رسائل 2016 , رسائل ادمنتك معى 2016

الموضوع في 'رسائل جوال 2016 , برامج جوال 2016' بواسطة براءة الورد, بتاريخ ‏20 ديسمبر 2015.

  1. *“أدمنتك
    ! حتى تﻼ‌شتْ معهُ جُزيئات عقليّ
    فـ أصبح هو قنّينة خممريْ $: ..


    قربك حيَاة ♥ ،
    يُشعرني بَ أن الكون دافئ جداً ،
    و أبسَط أشيائي تنبضُ ب الجمال فقط بين يديك !


    كل صبح و صوتك الذّنب المُباح ♥
    يا عساني ما أنحرم من " بحّتهَ " =$


    مابي أكون إﻻ‌ ” معاك ♥ ” ..
    في هامشك أو في سمـاك !


    أحبك حد الخوف ..
    حد الثرثرة التي ﻻ‌تُجدي
    والصمت الذي ﻻ‌يرحم !
    وبين تفاوت :
    ” الثرثرة والصمت “
    اجدني أتنفسك بعمق ♥!





    حيْ من أغلب تفاصيله | معاي ❤
    و حيْ من لبّى نداي بْ ضحكته :$


    .. مآ آ دريتْ آنّ الهوى رآح يجمعنآ سوآ
    .. يرمينا فيْ الهوى مثل نجوِوِمْ السمآ آ آ
    .. ‏‏‏‏‏‏سآعـه صِفآ وِ سآعـه غيومْ
    $: ♥ جعلْ الهوى دآيِم يدومْ


    أتعلم ؟!
    إنّ أجمل مآ فيك ♥ ..
    إيجادي لك في وقت لم أكُن أبحث فيه عن شيء ..
    جئتني فجأة ..
    لـ تسرقني من كل شيء $: ..


    مــد صوتك ♥
    خلني أسمع صدآهـ
    دون صوتك مالها طعم الحياة :/ ..


    بينَ أضلُعي ، قلب ينبضُ بحبّك ❤
    يتمنّاك , يشعُر بك
    يحتاجك بَ حجم السّماء وَ أكثر !


    عندما أراك تضحك !
    .. آشُعِر بَ آن الكَون جميعهم فَرِحُون
    .. ﻵ‌ همّ ، ﻵ‌ حزن ، ﻵ‌ دمُوع على الخدين
    .. حقاً أشعر بِ هذآ وَ أكثر
    ♥ عندما تكَون بخير


    أتمنى أن أضع “صورتك” على حآئط غرفتي
    وأكتب تحت الصورهـ !!
    يَ نسآء اﻷ‌رض إن رزقني الله وإيآهـ الجنة
    فـ هذآ آلرجل “محجوز” لي في الجنة ♥ =$ !


    كُن معي سَخياً ل / أبعد الحُدود
    ب / إختصار شديد جداً :
    [ إملئني بك ] :$


    دائماً اسمع عشاق يرددون :
    شكراً للصدفة التي جمعتني بك
    شكراً للوقت الذي قضيتع معك
    شكراً لوجبه تناولتها معك !
    لن أشكر صدفه وﻻ‌ وقتاُ أو وجبة
    وﻻ‌ حتى مكان أو يوم أو لحظة
    حيث ﻻ‌شيء أشعر باﻻ‌متنان
    من أجله سوى خالقي
    الذي بني إياك بكل تفاصيلك
    فـ الحمدلله إنك كنت بحياتي يوماً ♥ !


    أُحب أشيائك “الصّغيره“ أغنياتك المألوفه
    .. صوتك .. ضحكتك .. شقاوتك و تلك التّنهيدهْ
    “ظننتك في البدايه ،تتنهّد من “حظّك
    “العاثر معي و لكنّك كُنت بـ “تنهيدتك
    “تلك تسقيني سعادتي فـ تكبر “السّعادة
    .. في صدري و لـ هذا كنت أصمت طويﻼ‌ً أمامها
    ” ♥ أدمنتها سريعاً . .كما أدمنت ” وجودك معي


    .. خلف إزدحاام يوميْ وَ أحداثـه
    .. ♥ أجدكك داخلي بكل تفاصيلك


    معكَ ♥ ..
    تصبح الدُنيا ( جنة ) ،
    عرضهَا السعَادة والفرح !


    ! البعض فقطْ
    .. حين يتحدثون نستمع لهم بشكل عادي
    ♥ والبعض اﻵ‌خر .. أقسم أن حتى كُريات الدم تستمع له


    كم اٌحب جنوني بك ♥ ..
    عندما تـُغلق هاتفك لـ تنام
    و أنا أستلقي
    لـ أتذكر حديثك $:
     

مشاركة هذه الصفحة